أخبارعربي و دولي

جيش الاحتلال يقصف فيلا وزير لبناني سابق في جنوب لبنان

زعما بأنه مبنى عسكري تابع لحزب الله

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي عن شن غارات جوية استهدفت مبنى عسكري لـ “حزب الله” في منطقة صور وبنية تحتية للحزب في منطقة الخيام في جنوب لبنان.
ووفقًا للوسائل الإعلام اللبنانية، شنت الطائرات الحربية غارتين على فيلا قرب منطقة البساتين في بلدة البرغلية، مما أدى إلى تدميرها بشكل كامل.

وأفادت “الوكالة الوطنية للإعلام” بأن الفيلا تعود إلى الوزير السابق علي عرب، وقد تم تسجيل إصابة واحدة حتى الآن. وقامت فرق الدفاع المدني بعمليات رفع الأنقاض.

وفي بيان له أعلن جيش الاحتلال أن طائرات الجو استهدفت مبنى عسكري لحزب الله في منطقة صور و”بنية إرهابية” للتنظيم في منطقة الخيام في جنوب لبنان.
وأشار البيان إلى أن الدفاعات الجوية الإسرائيلية تصدت بنجاح لهدف جوي مشبوه في الأجواء اللبنانية، حيث لم يتمكن الهدف من التسلل إلى الأراضي الإسرائيلية.
كما أشار إلى تسجيل إطلاق نحو 15 قذيفة صاروخية من لبنان نحو منطقة كريات شمونا، وتم اعتراض بعضها دون وقوع إصابات.

وفيما يتعلق بتداول معلومات حول توقيف مخابرات الجيش اللبناني لمصور الفيديو الذي يُظهر لحظة القصف، أكدت المعلومات أن الشخص سلّم نفسه للمخابرات اللبنانية وقدم تسجيلًا يوضح وقوع غارة مسيرة قبل الغارة الجوية بدقائق، وأنه كان يوثق لحظة القصف المسيرة.

التقارير الأولية تشير إلى أن الشخص الذي قام بتوثيق الفيديو كان يستعد بالفعل وحاضرًا بكاميرته قبل وقوع الحادثة، وهو ما يثير بعض التساؤلات حول معرفته مسبقًا بمكان وقوع القصف.


خاص - مراسلين

شبكة مراسلين هي منصة إخبارية تهتم بالشأن الدولي والعربي وتنشر أخبار السياسة والرياضة والاقتصاد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
wordpress reviews